يحدث الآن
يتم جلب البيانات...

بواسطة معالج بلايستيشن تم الوصول إلى كوكب بلوتو

بواسطة معالج بلايستيشن تم الوصول إلى بلوتو


لا تستهن بقدرة جهاز البلايستيشن

مقال اليوم في ايجي جيك سوف نتعرف على قوة و قدرة العقل البشري في التفكير إلى ابعد الحدود و كيف بواسطة معالج بلايستيشن تم الوصول إلى كوكب بلوتو.
لقد تأملت البشرية فى روعة هذا الاسبوع حيث وصل مسبار الفضاء التابع لوكالة ناسا ( New Horizons ) إلى كوكب بلوتو أخيرا بعد رحلة استغرقت تسع سنوات إلى الحدود الخارجية لمجرة الكرة الأرضية.

نعم إنه إنجاز مذهل بحد بذاته , ولكنه أصبح أكثر إذهالاً بفضل الإدراك و أن مسبار ( New Horizons ) مشغل بواسطة نفس وحدة التحكم الرئيسية ( CPU) الموجودة فى أجهزة البلايستسشن العادى.

نعم صديقي هذا صحيح , تم إستخدام نفس معالج البلايستيشن الذى يقوم بتشغيل الألعاب المشهورة مثل
(Crash Team Racing) و (PaRappa the Rapper) وهو الذى قاد المسبار الفضائى إالى كوكب بلوتو, و استخدم أيضا فى إرسال الصور الرائعة لسطح الكوكب و أقماره إالينا.

و وفقا إلى شبكة أخبار التكنولوجيا الأمريكية (The Verge) , استخدمت وكالة ناسا وحدة التحكم الرئيسية الخاصة بالبلايستيشن (MIPS R3000) , حيث تم اختيار هذه الأجهزة بعد اختبارها و تجربتها للوصول لتكنولوجيا جديدة و غير متوقعة.

وساعدت وحدة التحكم الرئيسية (MIPS R3000) فى السفر إلى أكثر من 4.8 بليون كيلومتر (3 بليون ميل) , و تستخدم أيضا كموجه نارى و جهاز استشعار و ناقل للبيانات.

" البلايستيشن العادى هو جهاز واحد استطاعوا الوصول به إلى كوكب بلوتو, لكن هل تستطيع الأتارى (SNES PlayStation) الالتفاف و التجول على طريق كوكب بلوتو؟ ما رأيك انت؟ 

المصدر: techradar

إذا اعجبك المقال لا تنسى دعمنا عبر ازرار المشاركة


إضغط هنا لرؤية التعليقات

0 التعليقات

 

نموذج الإتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *