يحدث الآن
يتم جلب البيانات...

نصائح وعادات ستُمهد طريقك إلى النجاح كمستقل


جميعنا نعلم إن الطريق إلى النجاح ليس سهلاً، سواء كنت مستقل مُحترف في مجال العمل الحر أو مُبتدئ في عالم ريادة الأعمال. وبما إنك الأن تقرأ الموضوع، فإن سماع بعض الكلمات المُناسبة قد يكون شيء جيد في إتخاذ الخطوات المُناسبة التي من شأنها أن تؤدي في نهاية المطاف إلى النجاح، دعونا نتعرف عليها.

1. الأحلام


الأحلا مجانية، فإذا كان لديك رؤية أو حلم، فعليك أن تبذُل ما بوسعك من أجل تنفيذه. فإن الأفكار التي لم يُسمع عنها من قبل عندما تتحول إلى واقع وحقائق، تُصبح واحدة من أكبر الإنجازات في كل العصور. ومثال على ذلك هنري فورد، مؤسس شركة فورد للسيارات، كان لديه رؤية خاصة في وقت كان فيه مُعظم الناس يحتاج إلى شيء سريع مثل الأحصنة. فأتت له فكرة رائعة، واخترع سيارة. في حين إن الحاجة هي اُم الإختراع، وقتها عَمل بعقل استثنائي. من أجل أن يُخرج كُل ما عِنده، من أجل أن يكون مصدر إلهام لغيره، ويكون مُخترغ شيء من شأنه أن يجعل الحياة أفضل.

2. تحمُل المخاطر المحسوبة


هناك فرق بين ان تكون حاسما أو بعيداً كل البعد عن أفكارك و أعمالك. "حاسم" بمعنى رؤية الإيجابيات والسلبيات ونقاط القوة والضعف، ورؤية المجالات والمهارات التي تحتاج إلى تحسينها وتطويرها. يجب أن تتقبل جميع الإنتقادات مهما كانت شديدة، ويجب أن تقييم أفكارك وعملك. بحيث يكون لديك القُدرة على تغيير قواعد اللعبة وقلبها إلى صالحك، والتفكير في كيف تستطيع التغلُب على مُنافسيك في المُستقبل؟


3. اعتبر الفشل تحدٍ


دائماً ما يكون الفشل مسألة وجهة نظر لا أكثر. انصِت إلى العُلماء عندما يقولون إن النتائج هي خلاصة التجارب. إنها حقيقة. وبإمكانك إن أردت أن تعتبر النتيجة فشلاً طالما لم يدفعك ذلك للإستسلام قبل أن يستحيل الفشل على يديك نجاحاً يمشي على قدمين. تذكر توماس أديسون الذي قال أنّه لم يفشل، بل اكتشف عشرة آلاف طريقة خاطئة لا تؤدي إلى النتيجة المطلوبة فحسب!
حقا إن الأمر لا يعدو مسألة موقف ووجهة نظر. إضافة إلى ذلك لا تنس أن الأشياء العظيمة تستغرق المزيد من الوقت، فإذا كان النجاح سهلاً، لنجح الجميع.


4. اسمع لما يجب أن يقوله الناس


اعمل على استخراج الأفكار ، ليس فقط من الأفراد و المحترفين ذوي نمط التفكير المشابه لمجالك و لكن أيضًا من السوق المُستهدفة. اسئل نَفسك ما الذي سيفعله المُحترف؟ و بذات الأهمية، ماذا سيقول الشخص العادي حيال فكرتك؟ لا تكن مُنغلق أبداً، لا تَسعَ إلى النصيحة من نفس الجمهور دائمًا، لإنه في بعض الأحيان، أفضل الأفكار تخرج من أشخاص عشوائيين ومواقف عشوائية.

في الخِتام


كبداية لك في عالم ريادة الأعمال أو مُبتدئ في مجال العمل الحر كمسقل، دائماً تاكد من زرع العادات الجيدة، لإن هذه سوف تُصبح اُسس حياتك المِهنية. هذه ليست إلا بعض النصائح البسيطة التي يجب أن نأخذها في عين الإعتبار حتى يتسنى لنا أن نسير في الإتجاه الصحيح، والأهمّ من ذلك كلّه لا تخف من التّجربة.

المصدر
إضغط هنا لرؤية التعليقات

0 التعليقات

 

نموذج الإتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *