يحدث الآن
يتم جلب البيانات...

الشرطة الفرنسية تُحذر الآباء من نشر صور أطفالهم على فيسبوك

الشرطة الفرنسية تحث الآباء على التفكير مرتين قبل نشر صور أطفالهم لأنّها من المُمكن أنّ تهدد أمن وخصوصية أطفالهم

مُنذ بضعة أيام في فرنسا، انتشرت حملة كبيرة تحت مُسمى "تحدي الأمومة" على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، كان الهدف من الحملة هو تشجيع الأمهات على مُشاركة ونشر الصور مع أطفالهم للمُشاركة في حملة "تحدي الأمومة"، والغريب في الأمر إنّها انتشرت الحملة بشكل كبير وفيروسي على موقع فيسبوك، ولكنا لم تمُر مرور لكرام ووصلت الأخبار إلى الشرطة الفرنسية والتي لم يُعجبها الأمر فقررت المشاركة وابداء الرأي.

حيث قامت الشرطة بإطلاق بِضع تصريحات وحملات تحت مُسمى "حافظوا على ابنائكم" تحث الآباء إلى التفكير مرتين قبل نشر صور أطفالهم على فيسبوك، قائلتًا إنّ هذه الصور التي يتم نشرها قد تُهدد أمن وخصوصية أطفالكم. حيث أوضحت السلطات الفرنسية أنّ هذه الصور قد تجذب المُتحرشين جنسيًا بالأطفال وهكذا يكون قد تم تعريضهم للخطر، وهُناك آخرين حذروا من المشاكل الاجتماعية والنفسية التي قد تواجه هؤلاء الأطفال مستقبلًا وخصوصًا إذا كان هُناك تعليقات سلبية على الصور.

ومن جانب آخر قال أحد الخبراء الفرنسين أنّه يُمكن للأطفال رفع دعاوي قضائية على آبائهم في المستقل بسبب نشر صورهم وانتهاك خصوصياتهم.

وضمن حملات التوعية التي قامت بها الشرطة الفرنسية من أجل عدم نشر صور الأطفال، حيث صرح اخصائي الشؤون القانونية على الإنترنت "Éric Delcroix" في مُقابلة مع صحيفة فرنسية إنّ الأطفال المنشورة صورهم يستطيعون رفع دعاوي قضائية على آبائهم فيما بعد. وذلك بموجب قانون الخصوصية الفرنسي، حيث يحق لأي شخص رفع دعوى قضائية على أي شخص قام بنشر صوره بدون أخذ الإذن منه، وتصل عقوبة نشر صور الأشخاص بدون أخذ الإذن منه إلى سنة واحدة سجن وغرامة قدرها 45,000 يورو. وينطبق هذا القانون على صور الآباء والأطفال

ومن جانب آخر كان لسطلة حماية البيانات الفرنسية دور في حملات التوعية، وإحدى حملات التوعية التي أطلقتها السطلة هي حَثّ الآباء على ضبط إعدادات الخصوصية الخاصة بهم على فيسبوك وتحديد عدد مُعين من الأشخاص الذين يشاهدون الصور، وجميعُنا نعلم أنّ شركة فيسبوك في السنوات الأخيرة قامت بتقوية وتبسيط إعدادات الخصوصية الخاصة بحسابات فيسبوك. وصرحت "Jay Parikh"، نائبة رئيس الهندسة في شركة فيسبوك أنّ موقع فيسبوك الآن يقوم بعمل دراسات حول ميزة جديدة من شأنها تنبيه الآباء بشكل تلقائي قبل مُشاركة الصور من قِبل أطفالهم مع اشخاص أخرين.

ترجمة -وبتصرّف-للمقال French police tell parents to stop posting Facebook photos of their kids لصاحبه Amar Toor.

عن الكاتب:

بين ركام الحرب والحياة .. أبحث عن فسحة لعلها تلقط إشارة الإتصال لأضعكم في اجواء تقنية جديدة على موقع ايجي جيك.. إذا أردت شيء .. راسلني.

إضغط هنا لرؤية التعليقات

0 التعليقات

 

نموذج الإتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *